close

البنكنوت الجديد | شاهد بالصور شكل «الفلوس» في مصر بعد 3 أشهر

لماذا يتجه العالم إلى هذا الشكل من النقود؟

تسهم النقود البلاستيكية، وفق دراسة أجراها البنك المركزي الإنجليزي في عام 2018، في تقليل احتمالات الاحتباس الحرارى بنسبة تبلغ 32%.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر اليوم

وتتميز هذه النقود بأنها منخفضة التكلفة وعمرها الافتراضي أطول من نظيرتها الورقية وهي صديقة للبيئة.

تداول واعتماد النقود البلاستيكية بدأ عام 1996 في أستراليا، والآن تتداول نحو 30 دولة نقود البوليمير المعروفة بالنقود البلاستيكية.

لماذا يتجه العالم إلى هذا الشكل من النقود؟

تسهم النقود البلاستيكية، وفق دراسة أجراها البنك المركزي الإنجليزي في عام 2018، في تقليل احتمالات الاحتباس الحرارى بنسبة تبلغ 32%.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر اليوم

وتتميز هذه النقود بأنها منخفضة التكلفة وعمرها الافتراضي أطول من نظيرتها الورقية وهي صديقة للبيئة.

تداول واعتماد النقود البلاستيكية بدأ عام 1996 في أستراليا، والآن تتداول نحو 30 دولة نقود البوليمير المعروفة بالنقود البلاستيكية.

ما هو البنكنوت الجديد ؟

وفق بيانات سابقة صادرة عن البنك المركزي المصري، فإنّ بداية طباعة البنكنوت الجديد في مصر ستكون من خلال فئة العشرة جنيهات، على أن تليها فئة العشرين جنيه بعد فترة.

المادة التي ستصنع منها النقود الجديدة في البوليمر التي تختلف عن العملة الورقية، إذ يجري تصنيع النقود الجديدة من مادة أشبه بالبلاستيك وهي أقرب إلى الورق المقوى.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر

عدد كبير من الدول في مختلف أنحاء العالم اتجه إلى التعامل بالنقود المصنوعة من البوليمر لأنها أكثر استدامة وهو ما يؤدي إلى تقليص عملية طباعة النقود، لأنها صعبة التلف.

عمر النقود الجديدة المصنوعة من مادة البوليمر يصل إلى 12 عاماً مقابل عامين فقط للنقود الورقية، وهذا يعني أن عمرها يمثل ستة أضعاف العملة الورقية، كما يصعب تزويرها.

هناك ميزة كبيرة سيجدها المواطنون في النقود البلاستيكية تحفظ لهم أموالهم وهي أنها مقاومة للمياه وأقل قابلية في نقل الفيروسات.

لماذا يتجه العالم إلى هذا الشكل من النقود؟

تسهم النقود البلاستيكية، وفق دراسة أجراها البنك المركزي الإنجليزي في عام 2018، في تقليل احتمالات الاحتباس الحرارى بنسبة تبلغ 32%.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر اليوم

وتتميز هذه النقود بأنها منخفضة التكلفة وعمرها الافتراضي أطول من نظيرتها الورقية وهي صديقة للبيئة.

تداول واعتماد النقود البلاستيكية بدأ عام 1996 في أستراليا، والآن تتداول نحو 30 دولة نقود البوليمير المعروفة بالنقود البلاستيكية.

ما هو البنكنوت الجديد ؟

وفق بيانات سابقة صادرة عن البنك المركزي المصري، فإنّ بداية طباعة البنكنوت الجديد في مصر ستكون من خلال فئة العشرة جنيهات، على أن تليها فئة العشرين جنيه بعد فترة.

المادة التي ستصنع منها النقود الجديدة في البوليمر التي تختلف عن العملة الورقية، إذ يجري تصنيع النقود الجديدة من مادة أشبه بالبلاستيك وهي أقرب إلى الورق المقوى.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر

عدد كبير من الدول في مختلف أنحاء العالم اتجه إلى التعامل بالنقود المصنوعة من البوليمر لأنها أكثر استدامة وهو ما يؤدي إلى تقليص عملية طباعة النقود، لأنها صعبة التلف.

عمر النقود الجديدة المصنوعة من مادة البوليمر يصل إلى 12 عاماً مقابل عامين فقط للنقود الورقية، وهذا يعني أن عمرها يمثل ستة أضعاف العملة الورقية، كما يصعب تزويرها.

هناك ميزة كبيرة سيجدها المواطنون في النقود البلاستيكية تحفظ لهم أموالهم وهي أنها مقاومة للمياه وأقل قابلية في نقل الفيروسات.

لماذا يتجه العالم إلى هذا الشكل من النقود؟

تسهم النقود البلاستيكية، وفق دراسة أجراها البنك المركزي الإنجليزي في عام 2018، في تقليل احتمالات الاحتباس الحرارى بنسبة تبلغ 32%.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر اليوم

وتتميز هذه النقود بأنها منخفضة التكلفة وعمرها الافتراضي أطول من نظيرتها الورقية وهي صديقة للبيئة.

تداول واعتماد النقود البلاستيكية بدأ عام 1996 في أستراليا، والآن تتداول نحو 30 دولة نقود البوليمير المعروفة بالنقود البلاستيكية.

ما هو البنكنوت الجديد ؟

وفق بيانات سابقة صادرة عن البنك المركزي المصري، فإنّ بداية طباعة البنكنوت الجديد في مصر ستكون من خلال فئة العشرة جنيهات، على أن تليها فئة العشرين جنيه بعد فترة.

المادة التي ستصنع منها النقود الجديدة في البوليمر التي تختلف عن العملة الورقية، إذ يجري تصنيع النقود الجديدة من مادة أشبه بالبلاستيك وهي أقرب إلى الورق المقوى.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر

عدد كبير من الدول في مختلف أنحاء العالم اتجه إلى التعامل بالنقود المصنوعة من البوليمر لأنها أكثر استدامة وهو ما يؤدي إلى تقليص عملية طباعة النقود، لأنها صعبة التلف.

عمر النقود الجديدة المصنوعة من مادة البوليمر يصل إلى 12 عاماً مقابل عامين فقط للنقود الورقية، وهذا يعني أن عمرها يمثل ستة أضعاف العملة الورقية، كما يصعب تزويرها.

هناك ميزة كبيرة سيجدها المواطنون في النقود البلاستيكية تحفظ لهم أموالهم وهي أنها مقاومة للمياه وأقل قابلية في نقل الفيروسات.

لماذا يتجه العالم إلى هذا الشكل من النقود؟

تسهم النقود البلاستيكية، وفق دراسة أجراها البنك المركزي الإنجليزي في عام 2018، في تقليل احتمالات الاحتباس الحرارى بنسبة تبلغ 32%.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر اليوم

وتتميز هذه النقود بأنها منخفضة التكلفة وعمرها الافتراضي أطول من نظيرتها الورقية وهي صديقة للبيئة.

تداول واعتماد النقود البلاستيكية بدأ عام 1996 في أستراليا، والآن تتداول نحو 30 دولة نقود البوليمير المعروفة بالنقود البلاستيكية.

بداية من شهر نوفمبر المقبل، أي بعد نحو ثلاثة أشهر، سيكون المصريون على موعد مع طرح البنكنوت الجديد الذي اطلع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، عليه.

الرئيس عبد الفتاح السيسي التقى اليوم السبت كل من رئيس الحكومة الدكتور مصطفى مدبولي ومحافظ البنك المركزي طارق عامر.

وتناول الاجتماع، وفق ما أفاد المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بسام راضي، جهود البنك المركزي المصري في تنشيط القطاع الاقتصادي والتنموي عبر منظومة العمل المصرفي والنقدي.

طارق عامر وخلال الاجتماع استعرض خطوات إنشاء المطبعة الجديدة للنقود التابعة للبنك المركزي في العاصمة الإدارية الجديدة.

ويجري إنشاء هذه المطبعة بالتعاون مع مركز الوثائق المؤمنة من أجل توفير المواد الخام المتطورة طبقاً لأحدث المعايير العالمية لأوراق النقد.

بدوره، اطلع الرئيس عبد الفتاح السيسي على شكل البنكنوت الجديد المقرر إصداره بداية من شهر نوفمبر المقبل.

ما هو البنكنوت الجديد ؟

وفق بيانات سابقة صادرة عن البنك المركزي المصري، فإنّ بداية طباعة البنكنوت الجديد في مصر ستكون من خلال فئة العشرة جنيهات، على أن تليها فئة العشرين جنيه بعد فترة.

المادة التي ستصنع منها النقود الجديدة في البوليمر التي تختلف عن العملة الورقية، إذ يجري تصنيع النقود الجديدة من مادة أشبه بالبلاستيك وهي أقرب إلى الورق المقوى.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر

عدد كبير من الدول في مختلف أنحاء العالم اتجه إلى التعامل بالنقود المصنوعة من البوليمر لأنها أكثر استدامة وهو ما يؤدي إلى تقليص عملية طباعة النقود، لأنها صعبة التلف.

عمر النقود الجديدة المصنوعة من مادة البوليمر يصل إلى 12 عاماً مقابل عامين فقط للنقود الورقية، وهذا يعني أن عمرها يمثل ستة أضعاف العملة الورقية، كما يصعب تزويرها.

هناك ميزة كبيرة سيجدها المواطنون في النقود البلاستيكية تحفظ لهم أموالهم وهي أنها مقاومة للمياه وأقل قابلية في نقل الفيروسات.

لماذا يتجه العالم إلى هذا الشكل من النقود؟

تسهم النقود البلاستيكية، وفق دراسة أجراها البنك المركزي الإنجليزي في عام 2018، في تقليل احتمالات الاحتباس الحرارى بنسبة تبلغ 32%.

البنكنوت الجديد الفلوس الجديدة النقود الجديدة في مصر اليوم

وتتميز هذه النقود بأنها منخفضة التكلفة وعمرها الافتراضي أطول من نظيرتها الورقية وهي صديقة للبيئة.

تداول واعتماد النقود البلاستيكية بدأ عام 1996 في أستراليا، والآن تتداول نحو 30 دولة نقود البوليمير المعروفة بالنقود البلاستيكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى