close

محمد صلاح وأحمد فتحي.. ماذا قال النجوم عن “أصعب صورة” في مباراة مصر والجابون؟ (فيديو)

أثارت صورتان لنجم المنتخب المصر وليفربول الإنجليزي محمد صلاح، غضب كثير من جمهور الكرة في مصر.

الصورتان كانتا في مباراة المنتخب المصري أمام منتخب الجابون على ستاد الجيش ببرج العرب، ضمن مباريات الجولة السادسة والأخيرة من دور المجموعات في تصفيات افريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم قطر 2022.

 

وحقق منتخب مصر الفوز على الجابون، بهدفين مقابل هدف، وتأهل المنتخب الوطني إلى المرحلة الفاصلة في تصفيات المونديال، والتي ستقام مبارياتها في شهر مارس المقبل.

 

 

محمد صلاح وأحمد فتحي.. لحظة الحصول على شارة الكابتن

الصورة الأولى كان للحظة دخول محمد صلاح حيث حصل على شارة الكابتن من لاعب بيراميدز الحالي ولاعب الأهلي السابق أحمد فتحي.

علق عماد متعب أسطورة الكرة المصرية والنادي الأهلي، على الموقف الرائع من أحمد فتحي تجاه محمد صلاح خلال مباراة الفراعنة أمام نظيره الجابون.

وقال: “مشهد منح فتحي شارة القيادة لمحمد صلاح بعد نزوله إلى أرض الملعب، يدل على عقلية فتحي”.

وأضاف: “هذا المشهد لا يقلل من قيمة أحمد فتحي، بل بالعكس يثبت مدى حب اللاعبين لمحمد صلاح، وكذلك مدى نضج عقلية أحمد فتحي في التعامل مع هذه المواقف”.
الصورة الثانية كانت لحظة خروج محمد صلاح من المباراة بعد انتهائها حيث أحيط بحرسه الشخصي.

وعلق الجمهور على الصورتين، يقول محمد خالد: “كام يوم إيهاب جلال قال إن عبدالله السعيد كان مصمم يروح الزمالك وهو اللي أقنعه بالبقاء.. عايز يروح الزمالك -بحالته المزريه مادياً ديه- بس عشان المنافسة ع البطولات والجماهيرية”.

وأضاف: “أحمد فتحي اللاعب الأسطوري التاريخي للمنتخب في اللقطه ديه إتهان إهانة بعمره كله لقطة مخجلة تكسر أي لاعب . صلاح لاعب عالمي مختلفناش لكن يجي إيه جنب أحمد فتحي مع المنتخب؟ ولا حاجة”.

محمد صلاح وأحمد فتحي.. هل أجبرا على شارة الكابتن؟

وأضاف صلاح محسن: “برغم اختلافي مع أحمد فتحي بس اللقطة دي زعلتني أوي، صلاح لاعب عالمي له كل الاحترام والتقدير بس يجي إيه جنب تاريخ فتحي مع المنتخب عشان ياخد الشارة منه وهي معروفة إنها بالاقدمية، يا خسارة والله..
ميدو كان مراهن عمرو أديب إن أحمد فتحي هيرفض يدي الشارة لمحمد صلاح. أحمد فتحي أول ما شاف صلاح نازل الملعب راح إدهاله”.
وقال سالم خالد: “تاريخ أحمد فتحي كبير وصلاح غلطان مكنش ينفع بكل المقاييس إن فتحي يدي الشاره لي صلاح حتى لو أحسن لعيب في الكواكب”.


وقال محمد الأهلاوي: “أسوأ صورة ولقطة شوفتها في حياتي إن فتحى يسلم الشارة لحد فرق بينهم ١٠سنين منتخب مهما يكن هو مين إللى هديله الشاره حتى لو صلاح”.

وأضاف: “حقيقة صلاح لا يصلح يكون كابتن في المطلق لا في منتخب مصر ولا في ليفربول.. احمد فتحي محترم و بيعرف حدوده كويس مش حيعديها طالما مش مسموحله.. تخلي جمهور الأهلي عند دعم فتحي هو اللي مخليه قابل انه مايبقاش كابتن”.

وتابع: “اختلف تماما مع أحمد فتحي منذ عدة سنوات لمواقفه مع النادي الأهلي، ولكن هذا المشهد أحزنني بشكل كبير،فتحي الاحق بشارة القيادة، مع كامل احترامي ودعمي لمحمد صلاح”.

وقالت نورة السالمي: “كنت عايز أعرف إيه شعور الكابتن صلاح وهو بياخد شارة الكابتنه من واحد بقيمة أحمد فتحي بتاريخه و أداؤه الرجولي مع المنتخب .. خصوصا مع أداء الكابتن صلاح الغريب مع المنتخب”.

وأضافت: “ع عيني وع راسي إن صلاح لاعب عالمي لكن صفر على الشمال مقارنة مع أحمد فتحي المنتخب واللي قدمه فتحي للمنتخب، لقطه مكنتش أحب إني أشوفها”.

محمد صلاح وأحمد فتحي.. متعب: مشهد لكبيرين

وقال محمد عادل: “ماذا لو حصلت اللقطة دي في 2019 وهو أحمد فتحي مازال لاعب للأهلي !؟ .. الإجابة: مكناش هنوصل للقطة دي أصلا لأن مكنش في حد هيتجرئ أنه يفكر يسحب شارة القيادة من أحمد فتحي لاعب الأهلي واعطائها لـ محمد صلاح حتى لو أفضل لاعب فـ العالم”.

وأضاف: “الجمهور هو السند والضهر.. ويسلام لو جمهور الأهلي كمان. شارة القياده بالأقدمية ملهاش علاقة ب انك احسن لاعب في العالم غير ان فتحي كان بيعمل مشاكل على شارة القيادة ولو فتحي لسه في الأهلي مش هيسكت ولا صلاح هيحاول يفكر في شارة القيادة”.

فيما رأى خالد الجندي: “لقطة أحمد فتحي و صلاح لطيفة ماتعيبش أي حد فيهم الإتنين لاعيبة كبار بس كالعادة يعني إحنا شعب يحب الظيطة و التهويل قد عينيه”.

وقالت سمية الألفي: “بس برضو مهما كان فتحى لاعب تاريخ كبير لازم احترام لتاريخه وإخلاصه مع المنتخب كان المفروض صلاح يبقى كابتن على الجميع بس طالما فتحى في الملعب يبقى فتحى هو الكابتن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى