close

الرخصة الذهبية للمستثمرين.. كل شيء عن فوائدها

زفّ الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال افتتاحه الملتقى والمعرض الدولي الأول للصناعة أمس، بشرى للراغبين في استثمار أموالهم بمصر، حيث أكد أن الدولة ستمنح الرخصة الذهبية لمن يتقدم للاستثمار في مصر خلال 3 أشهر من الآن، لتسريع العمل في مشروعاتهم وجذب مزيد من الاستثمارات.

مميزات الرخصة الذهبية

الرخصة الذهبية للمستثمرين
الرخصة الذهبية للمستثمرين

ويمكن للمستثمر من خلال الرخصة، أن يحصل على موافقة واحدة على إقامة المشروع وتشغيله وإدارته وتراخيص لبناء المشروع وتخصيص المنشآت اللازمة له، علما بأنها تُمنح في الأصل للشركات التي تؤسس لتنفيذ مشروعات استراتيجية أو قومية، بغرض تنمية الدولة، خاصة مشروعات صناعة الهيدروجين الأخضر، وأيضا مشروعات السيارات الكهربائية والبنية التحتية، وكذا مشروعات تحلية مياه البحر، وتلك التي تخص الطاقة المتجددة.

ومنح الرخصة للمستثمرين، يؤكد حرص الدولة على دعم القطاع الخاص، وحثها على ألا يتم العمل بمعزل بينهما في إطار مجابهة التحديات وتحقيق الطفرات، لذا زادت معدلات البحث عن معنى الرخصة، ومميزاتها.

ما هي الرخصة؟

هي عبارة عن رخصة واحدة تمنح لكل مشروع جديد، بهدف تسريع النشاط الاستثماري والإنتاجي، ولا تحتاج إلى موافقات من جهات عديدة، كما يحدث في الرخصة التقليدية.

وانتشر مصطلح الرخصة، بعد اجتماع مجلس الوزراء الذي عقد العام الماضي في 23 ديسمبر 2021، حيث قرر الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، ٱنذاك، الموافقة على مشروع تحديد توزيع القطاعات الفرعية لأنشطة الاستثمار بالقطاعين ( أ )، و(ب)، حيث كان القرار موجها من الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وجاء طبقا لحكم المادة (١١) من قانون الاستثمار الخاصة بالحوافز الاستثمارية، وهدفها حل مشاكل المستثمرين، وتسهيل منح الرخص لهم، والتعامل الفوري مع التحديات التي تواجه تأسيس الشركات والمشروعات الاستثمارية الجديدة.

ما وجه الاستفادة من الرخصة؟

وبحسب تصريحات الرئيس السيسي، تتولى الحكومة تقييم كفاءة استخدام الرخصة خلال الثلاثة أشهر، وحال نجاح المنظومة وتحقيق النجاح المرجو، تستمر الحكومة في العمل بها.

ولا تعفي الرخصة المستثمر من متطلبات محددة، ولكنها تختصر كل شيء في موافقة واحدة، حيث يتطلب من المشاريع الاستثمارية المؤهلة للحصول على الرخصة، أن تكون مستوفية للمتطلبات التنظيمية من الجهات الحكومية المختلفة كافة.

والاختلاف الجوهري هنا، هو أن المستثمر يتعرض لعملية أبسط كثيرا من سابقتها ، تقلل وقت وجهده، وتغنيه عن الحاجة إلى الحصول على موافقة منفصلة من عشرات الجهات المختلفة. واختصارا، فإن كنت مستثمرا وحصلت على الرخصة الذهبية، فهذا يعني أنك حصلت على جميع الموافقات اللازمة لبدء مشروعك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى